العالم

تحذير أمريكي لإيران.. “إجراءات إضافية إذا لزم الأمر”

في أعقاب قصف قواعد المليشيات الموالية للنظام الإيراني في العراق..

في أعقاب قصف قواعد الموالية للنظام الإيراني في العراق، قال مايك بوميبو إن الغارات التي استهدفت مواقع لكتائب حزب الله العراق، هي ردّ حازم يُظهر أن الولايات المتحدة لن تقف صامتة أمام التهديدات الإيرانية للقوات الأميركية في العراق.

وأضاف: “اليوم ما فعلناه هو اتخاذ رد حاسم، يوضح ما كان يقوله الرئيس ترمب لشهور وشهور، وهو أننا لن نقف مكتوفي الأيدي بينما تقوم إيران بأفعال تعرض جنودنا للخطر”.

كما أكد وزيرا الدفاع الأمريكي ورئيس الأركان الجيش في مؤتمر صحفي على الحاجة إلى مزيد من العمل الدفاعي ، إذا لزم الأمر.

وقال وزير الدفاع الأمريكي: لقد نجحت الهجمات في العراق، لكن أبلغنا إدارة ترامب أنه يمكن القيام بمزيد من العمل العسكري إذا لزم الأمر.

وأضاف مارك سبير: “أود أن أضيف أننا سنتخذ مزيدًا من الإجراءات إذا لزم الأمر للدفاع عن أنفسنا ومنع الميليشيات أو النظام الإيراني من إساءة استخدامنا”.

ومن جانبه أعرب السيناتور الجمهوري، ليندسي غراهام، عن سعادته بالقصف الأميركي لميليشيات حزب الله في العراق مضيفاً أَن اللغة الوحيدة التي تفهمها إيران هي القوة.

وقال في تغريدة له على حسابه في تويتر “سعيد للغاية لرؤية الضربة الأميركية ضد (وكلاء إيران / حزب الله)، رداً على الهجوم على القوات الأميركية في العراق”.

وتابع اللغة الوحيدة التي تفهمها إيران هي القوة. وأضاف: “إنني أقدر تقديرا كبيرا إدارة ترمب على محاسبة ملالي إيران على ممارستهم في العراق وسوريا.

كما توعد السيناتور الأميركي البارز، توم الكوتون، عن الحزب الجمهوري إيران بعواقب وخيمة، في حال واصلت هجماتها على الأميركيين، معرباً عن تأييده للضربات الأميركية ضد ميليشيات حزب الله في العراق.

وقال في تغريدة له “إن ضربات اليوم ضد الجماعات المدعومة من إيران في العراق و سوريا هي استجابة مبررة لمقتل أميركي وجرح العديد من أفراد الخدمة الأميركية والعراقيين. يجب أن تتوقف طهران عن مهاجمة الأميركيين وإلا ستواجه عواقب وخيمة “.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” قيام طائرات أميركية بشن غارات على مقار لميليشيات حزب الله العراقي، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المقاتلين، من بينهم القيادي في الميليشيات، أبو علي الخزعلي.

واستهدفت المقاتلات من نوع إف 15 الأميركية، وذلك وفق ما ذكر مصدر عسكري أميركي، 5 قواعد تابعة لميليشيات حزب الله العراقي: 3 في الأنبار و2 في سوريا.

وأسفر القصف الأميركي عن سقوط 25قتلى و اكثر من 50جريحاً على الاقل.

المصدر: وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق